إليك القواعد الذهبية للعلاقة الزوجية الناجحة وسعيدة

العلاقة الزوجية الناجحة
العلاقة الزوجية الناجحة 

العلاقة الزوجية الناجحة هي كل ما يطمح لها كل زوجين؛ ولكن الكل يرجح أن أفضل فترة في أي علاقة زوجية؛ هي فترة الخطوبة؛ وتليها السنوات الأولى من الزواج؛ فهي بمثابة شهر عسل مطول؛ وأما السنوات الأخرى ففي أغلب الأحيان تزداد مشاغل الزوجين، ويغيب الاهتمام والحب والمودة؛ وهذا ما يسبب عدم تبادل الاهتمام فيما بينهما.

ولكن هناك بعض القواعد الذهبية؛ تعد مفاتيح العلاقة الزوجية الناجحة؛ فهذه القواعد تمنحك النجاح في علاقتك الزوجية مهما كان السن؛ والزمان والمكان؛ وسوف نتعرف سويا على مفاتيح العلاقة الزوجية الناجحة.

قدر مجهودات الطرف الآخر:


إن العلاقة الزوجية الناجحة تبدأ من تقدير مجهود الآخر؛ مهما كان بسيطا لطالما يفعله بحب وتفاني لإسعادك؛ وتلبية حاجياتك؛ فكلمة طيبة منك لشريك حياتك؛ أو شريكة حياتك؛ سينسي كل ذلك التعب والإرهاق؛ لإنجاز عمل معين من أجلك؛ فهذا التصرف البسيط سيحافظ وبكل تأكيد على المودة والحب؛ الذي يجمعكما.

تجنب التفوه بالكلمات القاسية:


 إذا كنت تريد علاقة زوجية ناجحة؛ فلا تتفوه بالكلام الجارح أثناء النقاشات العادية؛ أو الخلافات التي قد تحصل بينكما؛ مهما بلغت درجة الغضب؛ فالتفوه بالكلام الجارح يترك أثرا سلبيا؛ بالرغم من مرور وقتا طويلا على قوله؛ ولهذا العلاقة الزوجية الناجحة ترتكز على تجنب قول الكلام الجارح.

بذل المزيد من الجهد:


في بداية أي علاقة زوجية؛ يبذل كلا الطرفين المزيد من الجهد لإبداء المودة والحب؛ ولكن يجب على الطرفين أن يتوقعا أن هذا الجهد؛ قد ينقص مع مرور السنوات؛ وذلك يرجع إلى تغيير أولويات الأزواج؛ ولكن هذا لا يفسر بأن الحب قد إنتهى؛ ولكن ما أحب أن أوصل لك؛ حاول قدر الإمكان ألا تحاول المقارنة بين الماضي والحاضر؛ فذلك سيوقعك في دوامة التفكير السلبي؛ وقد تذهب إلى أبعد مكان الشك!!؛  ولكن العلاقة الزوجية الناجحة تتطلب من كلا الطرفين بذل المزيد من الجهد لإظهار الحب والمودة؛ بالرغم من مرور سنوات على الزواج.

 تخلص من الكبرياء والغرور:


العلاقة الزوجية الناجحة لا كبرياء ولا غرور فيها!!!؛ إذا كنت تريد حياة زوجية سعيدة فابتعد على الكبرياء والغرور؛ فالاعتذار لن ينقص من قيمتك أمام شريك حياتك؛ ولهذا إذا ارتكبت خطأ فعليك الاعتذار؛ أما إذا كان شريك حياتك هو من قدم لك الاعتذار؛ فاقبله منه بابتسامة ولا تلمه ولا تعاتبه.

التواصل:


إن التواصل الدائم بين الشريكين؛ يعد من المفاتيح الذهبية العلاقة الزوجية الناجحة والسعيدة؛ فالبوح من حين لٱخر لشريكك بما تكن له من مشاعر؛ فهو حل ذهبي لإنهاء المشاكل قبل وقوعها.